الرئيسية | المكتب الوطني » | بيانات وتصريحات | في تصريح للنهضة : تشكبل لجنة تعديل الدستور من قبل السلطة هي تريد فرض سياسة الامر الواقع المراد به تسويق اعلامي للخارج لا غير

في تصريح للنهضة : تشكبل لجنة تعديل الدستور من قبل السلطة هي تريد فرض سياسة الامر الواقع المراد به تسويق اعلامي للخارج لا غير

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
في تصريح للنهضة : تشكبل لجنة تعديل الدستور من قبل السلطة هي تريد فرض سياسة الامر الواقع المراد به تسويق اعلامي للخارج لا غير

عقب اعلان تشكيل لجنة تعديل الدستور اصدرت حركة النهضة تصريح جاء فيه مايلي

  ....../......./......                                                                       الجزائر في: 08/04/2013

تصـريح

 

في الوقت الذي يتطلع فيه الشعب الجزائري لتحقيق الاستقرار، وتجنيب البلاد الانزلاق نحو الفوضى والاضطرابات؛ من خلال إصلاحات حقيقية وجذرية، تبعدها عن التوترات الاجتماعية والاقتصادية والأمنية بفعل الفساد المالي والإداري، تسارع السلطة  للإعلان عن لجنة لتعديل الدستور؛ تمثل رأيها بعيدا عن مقترحات الطبقة السياسية في كيفية إعداد أسمى وثيقة للبلاد.

والحركة إذ تجدد التأكيد على مطلب الدستور التوافقي، فإنها تؤكد على المسائل الآتية:

1 ـ  تعتبر اللجنة المشكـّلة لإعداد الدستور لجنة تقنية لا تمثيل للإطراف السياسية فيها، وهي لا تختلف عن اللجان السابقة، كونها تمثل رأي السلطة، ولا تستجيب لمطلب الدستور التوافقي.

2 ـ إن إصرار السلطة على الانفراد بتعديل الدستور، مغامرة أخرى لإفراغ التعديل الدستوري من محتواه، مثلما كان الحال عليه مع القوانين السابقة، الهدف من ذلك التسويق الإعلامي لإصلاحات لا حقيقة لها في الواق موجهة للخارج وليست استجابة لمتطلبات الداخل.

3 ـ تحذر الحركة من سياسة فرض الأمر الواقع، لأنها ستزيد الوضع تفاقما والمشكلات تعقيدا، وتحمل الحركة الجهات المسؤولة عواقب تجاهل مقترحات الطبقة السياسية في الإصلاح الجذري والعميق.

وتؤكد الحركة استعدادها للنضال السلمي من أجل إصلاحات عميقة تعني جميع الجزائريين وليست على مقاس سلطة أو أحزاب أو أشخاص.  

 

الامين العــــام

الدكتور فاتح ربيعي